|  

المواقع الأثرية



  |     |    |     |  

قصر المويجعي

صورة عامة للموقع: 
الإمارة: 
أبو ظبي
الرقم المحلــي : 
MOW0001, MOW0002
الرقم الوطنــي: 
100003
الــــمـــديـــنــــــــــــــــــة: 
العين
فترة التاريخية: 
العصر الإسلامي
مــــلكـيــــة الـــمــوقـــــع: 
خاص
الجــهـــة الـمـشــــرفـــــة: 
هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة
المعالم الأثرية في الموقع: 
قصر
طــــبوغرافيــة الـمـوقـــع: 
واحات
الموقع مفتوح للـــــزوار: 
نعم
الحــمــــايــة فـي الموقـع: 
سياج جميعهــا
الــتـــــرميم في الموقــــع: 
نعم
الحالة العامة للموقع: 
جيد
وصـــــــــــف الــمـــوقـــــــع : 
مرحباً بكم في قصر المويجعي، عنوان القيادة والأصالة، المكان الذي شهد ولادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة. إن قصر المويجعي وواحة المويجعي المجاورة يمثلان أحد أهم مواقع العين الثقافية والتي تندرج ضمن قائمة مواقع التراث العالمي لليونيسكو . تربط شيوخ وقادة عائلة آل نهيان الكرام، العائلة الحاكمة في إمارة أبوظبي، بالمويجعي ومدينة العين عموما، روابط تاريخية وثيقة في أعماق هذا المكان. فهنا، بين الواحات المزدهرة، شيّد أفراد العائلة الكريمة العديد من القلاع والحصون وأبراج المراقبة للسكن، والإدارة، ولحماية المياه العذبة، ومزارع النخيل والطرق التجارية المزدهرة. إن قصر المويجعي الواقع على الطريق المؤدي إلى أبوظبي كان ولا يزال موقعاً مميزاً على صعيد جغرافية المكان وتأريخيه. كان قصر المويجعي مقراً للإدارة ، ومسكناً للعائلة على مدى أجيال. وفي سنة ١٩٤٦ انتقل المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان إلى القصر، وهنا أشرف ـ طيب الله ثراه ـ على فترة مهمة شهدت تحولا كبيرا في حاضر ومستقبل القصر ومدينة العين. هنا ، في قصر المويجعي، ولد صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان عام ١٩٤٨. وقضى سموه معظم طفولته وصباه في هذا القصر، يشاهد والده ويتعلم على يديه كل يوم.
قـيـمـــــة الـمـوقــــــــــع: 
تكمن اهمية قصر المويجعي لإرتباطه بميلاد صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد ال نهيان وعلاقته التاريخية بواحة المويجعي والمجتمع المحلي في مدينة العين
مـــــــــــادة الـــبــنـــــــاء: 
الطوب الطيني
التهديدات في الموقع: 
يوجد
بريد الإلكترني: 
info@tcaabudhabi.ae
الــبـعـثـــــــات الأثـــــرية: 
المحلية